A Hundred Soldiers Somersaulting, 2020


 
video stills and screening


Abstract - English


Exhibition
    ︎︎︎ Contemporary Art Platform, Kuwait
    ︎︎︎ video link (password upon request)

We begin with aerial scenes of picket-fenced houses amidst a vast desert, neatly arranged into a small community. A young couple emerges from their humble abode, playfully pushing their child within his miniature vehicle. A man plays golf, a woman lights a cigarette amongst friends on the patio, an outdoor haircut followed by supper on an elegantly prepared table and all under a searing sun. They were the British living in Al-Ahmadi, Kuwait, and by 1961 it was time for them to leave. We bid farewell to the Anglo-Kuwaiti protectorate to greet the independence of a newly formed nation-state. However, a week later, Kuwait soon experiences the first threat directed towards its brand-new sovereignty.

    It is from here that the film builds the stage to perform a series of events, contemplating the defence mechanisms put in place to maintain Kuwait’s autonomy. Content is sourced from existing archive material such as news broadcasts, interviews, advertisements, plays, TV series and cartoons. A new montage is executed, presenting events engrained within our collective memory while also retrieving what has been lost and ignored. Mixed feelings are invited as we watch Saddam Hussein gift a gold-plated Kalashnikov to Sheikh Jaber Al-Sabah, less than a year before Iraq invades Kuwait. This is countered by a continuous progression of external diplomatic efforts throughout, and in parallel to, the slow but constant enhancement of the nation’s military. The film brings those moments back into the present time, into the light, and launches them into the future.

    While there is plenty of news footage of sinister events, there is also subtle satirical commentary and playful imagery. Margret Thatcher’s speech of distaste towards Saddam Hussein in 1990, is paired with a popular scene from the Kuwaiti play ‘The Sword of the Arabs’, where Abdulhussein Abdulredha performs a brilliant depiction of Saddam Hussein singing uninhibitedly. An awkward handshake between King Salman Al-Saud and a Qatari delegate at the GCC Summit, eagerly mediated by HRH Sheikh Sabah Al-Sabah, is interspersed with ‘it’s a beautiful day in this neighbourhood’ sung by Mister Rogers.

    Mister Rogers later concludes the film with a PBS Public Announcement made during the 1990 Gulf War, reassuring the young American audience watching the green screens of missile attacks on television that ‘all will be well’. This is expressed right after Kuwait raises its latest alert in response to the drone-bombing of Saudi Aramco. ‘A Hundred Soldiers Somersaulting’ does not offer a compelling political vision for the future of Kuwait or the region. Nevertheless, it attempts to draw a messy and complex narrative into focus, and in doing so perhaps bring forth some questions on whether a nation should focus on peaceful diplomatic efforts, strengthen its military, or both. 



Arabic - ملخص


يبدأ الفيلم بلقطاتٍ جوّية لمنازلٍ بأسيجة خشبية مرتبة في صحراء واسعة تشكّل مجتمعاً صغيراً. يخرج زوجان شابان من منزلهما المتواضع ويدفعان طفلهما على عربته الصغيرة، رجل يلعب الجولف، امرأة تشعل سيجارة أثناء جلوسها مع الأصدقاء على فناء، قصة شعر في الخارج يتبعها عشاء على طاولة أنيقة، وتجري كل الأحداث تحت أشعة الشمس الحارقة. كان هؤلاء البريطانيين الذين عاشوا في الأحمدي في الكويت والذين حان وقت رحيلهم عام 1961. فنوّدع الاتفاقية الأنجلو-كويتية لنرحب باستقلال الدولة القومية المُشكّلة حديثاً. ولكن بعد أسبوع من ذلك، تعيش الكويت أول تجربة تهدد سيادتها الجديدة

وهنا تبدأ سلسلة من الأحداث التي تتأمل آليات الدفاع المستخدمة للحفاظ على استقلال الكويت. تم أخذ المحتوى من مواد الأرشيف المسجلة مثل النشرات    الإخبارية والمقابلات والإعلانات والمسرحيات والمسلسلات التلفازية والرسوم المتحركة.  كما ونُسِّقت المشاهد بمونتاج جديد يُظهر أحداثاً محفورةً في ذاكرتنا الجماعية ويسترجع في الوقت ذاته ما فُقد وتم تجاهله. ويستدعي الفيلم مشاعر مختلطة في مشهد إهداء صدام حسين سلاح كلاشينكوف مطلي بالذهاب للشيخ جابر الصباح أقل من عام قبل غزو العراق للكويت يقابلها تقدمٌ مستمر من الجهود الدبلوماسية الخارجية بالتوازي مع التطور البطيء والثابت لجيش الدولة. يعيد الفيلم إحياء تلك اللحظات في سياق الحاضر ليبرزها ويطلقها نحو المستقبل

وعلى الرغم من عرض العديد من اللقطات الإخبارية عن الأحداث المشؤومة إلا أن هناك أيضاً بعض التعليقات الساخرة واللقطات الهزلية الخفيفة؛ فمثلاً حديث مارغريت ثاتشر عن الاستياء من صدام حسين عام 1990 يرافقه مشهد معروف من مسرحية "سيف العرب" الكويتية حيث يقدم عبد الحسين عبد الرضا أغنية مستهترة يصوّر بها صدام حسين بأداء بارع، كما تخللت أغنية "إنه ليوم جميل في هذا الحيّ" لـفريد روجرز في مشهد المصافحة غير المريحة بين الملك سلمان آل سعود والمندوب القطري في قمة مجلس التعاون لدول الخليج

وفي النهاية، يختتم فريد روجرز الفيلم بإعلان إذاعي عام تم بثه في حرب الخليج عام 1990 يطمئن به جمهوره الأمريكي الشاب من الذين شاهدوا الهجمات الصاروخية على التلفاز بأن ’ كل شيء سيكون على ما يرام‘، حيث يظهر بعد رفع الكويت لحالة التأهب الأخيرة رداً على الهجوم الجوي على شركة أرامكو السعودية. لا يعبر فيلم " مائة جندي يتشقلب" عن أية رؤية سياسية إلزامية لمستقبل الكويت أو المنقطة، ولكنه يجسد محاولةً لتوضيح سرد فوضوي ومعقد الذي قد يؤدي بالتالي إلى طرح بعض الأسئلة حول ما إن كان على الدولة التركيز على الجهود الدبلوماسية المسالمة أم تقوية الجيش أم كليهما


Mark

︎︎︎Previous                     Next︎